اسمي اسامه من مصر عندي 24 سنه خريج هندسه وانا كنت عايش في بنها ومكنش لاقي شغل هناك لما اتخرجت وفضلت عاطل مش لاقي شغشل لحد ما جه واحد صاحبي قالي في شركه عاوزه مهندسيـن في القاهره روحت اتقدمت للوظيفه وبعد يوميـن كلموني وقبلوني اني اشتغل معاهم بس المشكله امي كلمت خالتي الي عايشه في القاهره وقالتلها ان اسامه جالو شغل في القاهره بس هو ملوش سكن حاليا فا هيجي يقعد معاكي يوميـن لحد ما يجيب شقه خالتي قالتلها يـنور وخليه ومش لازم يجيب شقه ده يـنور بيت خالته طول العمر امي شكرتها وبتاع وانا بدات اوضب شنطتي عشان وبعد ما سافرت ووصلت المحطه كنت ناسي فيـن بيت خالتي بالظبط لاني كنت بقالي كتير مروحتش فا بس هي كانت وصفالي العنوان واركب ايه وبتاع عشان اقدر اوصل بعد عناء كبير في الزحمه والموصلات قدرت اوصل لبيت خالتي هي كانت عايشه في برج كبير شكلوا فخم جدا لان جوزها كان ميسور الحال بس متوفي وسبلها ورث ليها ولبنتها بالهبل طلعط الشقه ففتحتلي الشقه واووووووووف ايه ده خالتي اتغيرت جدا هي كان عندها في الوقت ده 38 سنه خليـني اوصفهلكوا هي كانت بيضاء جدا بزازها كبار اوي بس مش مدلدليـن وطيزها كبيره بردو وهي كانت بتعشق الهزاار موت والضحك من زماان بس مكنتش اعرف هي لسه زي ما هي ولا ايه و كانت لابسه روب لفه جسمها بيه بس كان مفتوح من فوق شويه وشعرها كان اسود وطويل تنتني مبحلق فيها شويه كده وقولتلها ايه انتي احلويتي كده ليه يا خالتي ضحكت بصوت عالي وقالتلي طب ادخل الاول دخلت كانت الشقه فاخره ونضيفه وديكورها تحفه قعدتني في الصالون وقالتلي استني اجبلك حاجه نشربها ونقعد ندردش شويه لما بصيت عليها وهي ماشيه اووووف من طيزها كانوا كبار شويه وبيتحركوا يميـن وشمال بعدها فضلت قاعد شويه وبعدها جت وهي معها كوبايه عصير شكرتها وقعدت قولتلها -اومال بنت سميه فيـن -سميه نايمه ,بتنيها سهرانه طول اليل قاعده علي الزفت الي اسموا الموبايل ده وتنام طول النهار -هي بقيت في سنه كام دلوقتي -بقيت في تانيه ثانوي حاليا -يااااااه سميه ديه انا اخر مره شوفتها كانت في ابتدائي او اعدادي تقريبا -منت بردو كبرت يا وااد ميـن كان يصدق ان ده اسامه الي كان بيعملها عليا زماان ضحكت بصوت عالي وفضلنا نتكلم شويه لحد ما دخلت سميه وكانت لابسه قميص نوم قصير مبيـن جسمها مكنتش تعرف ان انا قاعد فا اول ما شافتني راحت جاريه بعيد انا ساعتها كنت مكسوف جدا وفي نفس الوقت كنت هيجان لما شوفت سميه بالشكل ده هي كانت بيضاء بردو زي امها لكن جسمها كان بزازها صغيريـن عن امها بكتير لكن كانوا يعتبروا كبار بالنسبه لسنها وشعرها كان ناعم جدا وطويل بعد كده خالتي قالتلي -انا قايمه اشوف حاجه خو راحتك علي الاخر -طيب هو انا هنام فيـن -قالتلي في اوضه هنا انا وضبتهالك وروقتهالك تحب تدخل تنام شويه -قولتلها يا ريت لاحسن انا تعبان شويه وعاوز انام -خلاص تمام خش نام وهصحيك علي معاد الغدا -تمام دخلت الاوضه قلعت هدومي وانا عادتي اني داميا بنام بالبوكسر بس دخلت السرير ونمت بعد كده حسيت ان في ايد بتحسس علي جسمي العريان عملت نفسي نايم ولسه الايد ديه بتحسس علي جسمي بطريقه شهوانيه شويه وبعد كده لقيـن الايد بتحرك فيا وخالتي عماله تقولي يلا يا اسمه قوم عشان الغدا قولتلها بصوت نعسان شويه والصوت ده كان مصتنع طبعا -هي الساعه كام دلوقتي يا خاالتي -ردت الساعه بقيت 6 -حاضر هقوم اهو قامت من جنبي علي السرير وقادت النور بعدها بشويه قومت ولبست هدومي وطلعط علي الحمام غسلت وشي وطلعط علي السفره كانت سميه قاعده لابسه بيجامه وخالتي كانت قاعده لابسه بيجاكه بردو بس لقيت واحده ست تانيه قاعده معاهم خالتلي قالتلي -اتفضل اقعد يا اسامه بعد ما سلمت علي سميه والست الي كانت قاعده خالتلي قالتلي -ديه احلام جارتنا وزي اختي بالظبط اهو ده بقي يا ست احلام اسمه ابن اختي -اهلا -اهلا بدات اكل لحد ما احلام قالت -انت بقي عندك كام سنه يا اسامه -24 -خريج ولا بتدرس لسه -قولتلها متخرج من هندسه وجاي هنا القاهره عشان اشتغل وهبدا شغل بكره -يوفقك…. -شكرا بعد ما خلصنا اكل قعد معاه في الصاله وبعد شويه احلام خدت خالتي ودخلوا الاوضه وتنتي قاعد مع سميه الي ماسكه الموبايل 24 ساعه بعد كده روحت قايم للحمام فا وانا قايم سمعت صوت خالتي واحلام من الاوضه وخالتي بتقول -انا مش عارفه بقيت تعبانه اوي يا احلام ونفسي في راجل يريحني -منا نفس الكلام يا اختي بس هنعمل ايه مقدمناش غير السبعه ونص -لا انا معدش الموشوع ده يـنفع معايا انا بقيت بعملها كتير اوي في اليوم -طب منتي جالك راجل اهو في البيت خليه يريحك علي الاخر انا اتصدمت لما سمعت الجمله ديه وكان نفسي خالتي توافق وبعد كده سمعتها بتقول -انا خايفه من الفضيحه يا احلام -فضيحه ايه يا بت ده ابن اختك وانتي بتقولي ان هو جاي قاعد معاكي هنا فتره طويله خليه يريحك واكيدمش هيفضح خالتوا يعني -مش عارفه بقي يا احلام هيكون موقفوا ايه -موقف ميـن يا بنتي الواج كان عيـنوا هتطلع عليكي واحنا علي الاكل نمتتش مصدق هي ازاي خدت بالها وانا ببص لخالتي -انتي بتتكلمي جد يا احلام كان بيبص عليا علي الاكل -مشلش عيـنوا من علي صدرك انتي بس اتشدعي كده وحاولي تغريه عدل وهو هيقع عرتول -طب تعالي بقي نطلع بدل ما نسيبوا قاعد لوحدوا بره ويتحرد استعدت اني اخرب بسرعه عشان ميخرجوش يلقوني لكن وقفت لما سمعت صوت احلام وهي بتقول -اصبري اقلعي البيجامه ديه والبسي حاجه مغريه شويه -طب اصبري مشيت بسرعه من قدام الباب وروحت علي الحمام تنتني قاعد شويه فيه عمال افكر في الكلام ده واقول لنفس هل ده فعلا ممكن يحصل هل فعلا ممكن انيك خالتي مبقتش اقادر افكر خرجت من لحمام ورايح علي الصاله ودماغي مش بتطبل تفكير روحت لقيت خالتي قاعده لابسه قميص نوم عريان جدا من عند الصدر حاولت ما ابصولهاش وقعدت بعيد لكن زبي كان فاضحني تنتيهم قاعديـن شويه يتكلموا ونهزر لحد ما سميه قالت تعالو نتفرج علي فيلم وافقوا كلهم وقامت سميه ركبت فلاشه عليها افلام اجنبي وانا كنت قاعد علي كرسي جنب التلفزيون فا كان لازم عشان اتفرج اققوم من عليه وروحت قاعد جنب خالتي بعد شويه كده بعد ما الفيلم اشتغل لقيتها بتلف دراعها حوليـن رقبتي بعد شويه كده كنت زهقت وانا مكنتش بحب الافلام اوي فا استئذنت منهم وقلوت هدخل انام عشان شغلي الصبح خالتي زعلت شويه وحاولتقنعني اني اقعد شويه لكني رفضت ودخل علي الاوضه ومفيش خمس دقايق كده لقيت الباب بيخبط عليا كنت ساعتها بضرب عشره دخليت زبي بسرعه تحت البوكسر وقولت ادخل لقيت خالتي دخلت وقفلت الباب وراه تخيلت انها هتيجي وتهجم عليا ونبوس بعض بقي وكده ولكن الي حصل انها حت قعدت جنبي وحطيت ايده علي صدري وقالتلي -ايه يا حبيبي قومت ليه -عادي يعني انا مش من النوع الي بيحب الافلام ديه وكمان عاوز انام عشان الشغل بكره قالتلي انت مش لسه صاحي من النوم وبعديـن الساعه دلوقتي 9 امك كانت بتنيمك الساعه 9 ولا ايه يا واد ضحكت وقولتلها -لا عادي بس الشغل بقي وكده كنت بقول لنفس يلا نيكها واعمل معاها الي انت عاوزه هي مش هترفض بس كنت خايف اعمل كده بعد كده لقيتها بتقولي -هو انت بتنام عريان ليه متلبس حاجه بدل ما تبرد -اتعودت علي كده بقي المشكله هنا اني مكنتش لابس غير البوكسر ومش متغطي بحاجه وزبي علي اخره كنت خايف تلاحظوا وفي نفس الوقت عاوزها تشوفه -طب لو عوز نطلهع تقعد معانا شويه اطلع لو مجلكش نوم يعني -تمام وهي بتقوم وبتحرك ايدها لوا كده خبطت في زبي جامد انا اتوترت جدا وزبي وقف اكتر فبصتلي وضحكت كده وقالتلي -ايه الي انا خبط فيه ده يا اوس اوس اتوترت جدا ومكنتش عارف اقول ايه فا ضحكت ولفيت خالتي فجأه كده حطيط ايدها علي زبي بحنيه شديده اوي وبدات تحسس عليه وقلتي ده انت كبرت وبقيت راجل اهو يا واد واننا مش عارف ارد بس قولت اتشجع عشان مبانش خول فقولت بصوت صارم شويه وفيه ضحكه بسيطه -طبعا قالتالي با اعجاب وضحكه كده بردو -لا مهو واضح بدات تحسس عليه اكتر واسرع شويه وراحت موطيه عليه وطبعت بوسه علي شفايفي وايدها لسه علي زبي وبدات اتفاعل معاها وابوس فيها اكتر وايدها لسه علي زبي بتدعك فيه جامد زبعد شويه راحت قايمه ودخلت جنبي وحضنتني والمره ديه انا الي بدات وبدات ابوس فيها وكنا بنبوس بعض بطريقه شهوانيه جدا وانزل علي رقبتها واطلع علي شفايفها واحسس ب ايدي علي طيزها واقفش في بزها جامد وبعد كده روحت باعد عنها وقلعت البوكسر ليظهر زبي شامخ واقف من وراه طلعط صفاره اعجاب لما شافت زبي وانا كنت واقف تاني ركبي علي السرير وهي كانت نايمه وراه وبدات تقرب من زبي عشان تمصه وكنت مستغرب ازاي انا وخالتي بدانا نتفاعل بسرعه وي كده مع بعض واول ما حطط زبي في بوقها حاسيت با احساس رهيب ولسه هتبدا تمص لقيـنا الباب بيخبط هي قامت بسرعه وانا روحت جاي لابس البوكسر بسرعه الصاروح ونمت علي السرير وهي قعدت جنبي وقالت -ميـن -سميه -ادخلي يا سمسمه -ايه يا ماما انتي سبتيـنا ومشيتي ليه سميه كانت بتتكلم وهي علمات الاندهاش علي وشها وانا تنيت رجلي عشان ميبنش زبي الي واقف ردت خالتي عليها -ابدا يا حبيبتي كنت بكلم اسامه قي حاجه شويه كده وهرجعلكوا -طنط احلام مشيت -بجد -ايوه بجد مشيت من شويه كده -ماشي يا حبيبتي انا شويه كده وهطلع بس بكلم اسامه في حاجه -ok خرجت سميه من الاوضه وقفلت الباب فضلت انا وخالتلي بصيـن لبعض شويه وكده وبعدها رحات باستني وقالتلي شويه -سميه شويه وبتدخل اوضتها تتنيها سرهرنه علي موبيلها لما تدخل هجيلك ونكمل وراحت غمزتلي كده وهي بتكلمني قولتلها -ماشي طلعط خالتي وتنني صاحي في السرير فتحت موبايلي وقعدت اتفرج علي افلام سكس وبقيت اجيب افلام عباره عن شاب بيـنيك في واحده كبيره شويه وفضلت اتفرج لحد ما شويه كده لقيت خالتي داخله الاوضه لابسه قميص نوم لونه اسود مفتوح كده ومش لابس حاجه تحتيه غير كلوت لونه اسود ربدو وكانت حاطه مكياج وحاطه برفان ريحته تحفه ودخلت جنبي علي السرير وراحت نايمه علي ضهرها ورحت انا نايم فوقيها وروحت فااتح القميص ده فظهرت بزازها اللاتني الكبار بدات اعصر فيهم واحسس علي الحلمه وعلي صدرها نفسه براحه وبعد كده روحت ماسك في الحلمه ببوقي براحه جدا وفضلت امص فيها وارضع منها والحسها وهي مغمضه عيـنها وبتلعب في كسها بعد كده سيبت الحلمه وبدات ابوس في رقبتها جامد والحس فيها وبدات انزل وابوس كل حته في جسمه براحه لحد ما نزلت لكسها وبدات الحس فيه من فوق الكلوت الي لقيته مبلول وهي بدات تطلع اصوات اووووف ااححححح وتتاوه بس بصوت براحه عشان سميه وانا الحس جامد من فوق الكلوت بعد كده روحت مقلعها الكلوت شوفت احلي كس في حياتي كان صغير شويه وده يدل علي انها مكنتش بتتناك كتير من جوزها وبدات الحس فيها جامد واداعب شفراتها وهي خلاص مبقتش قادره وعامله تتطلع اصوات جامد اوي وقالتلي دخلوا دخلوا مش قاااااااادره ارجوك يا اسامه ارحمني ودخله قلعت البوكسر ورميته ودخلت زبي في كسها وان احساس لايوصف وانا زبي في كس خالتي الفكره نفسا تهيج اصلا وبدات ادخل واطلع بالراحه اوي وبداات اسرع اكتر في اكتر وهي بتتاوه جامد اووي اوي وبدا صوتها يعلي فا روحت حاطط ايدي علي بقوها شويه عشان سميه متسمعش مع اني كنت مستمتع جدا بصوتها بعد كده وتنتني انيك فيها لمده 10 دقايق بعد كده اني هجيبهم فا خرجت زبي قالتلي دخلو دخلو عرفتها اني خلاص هجيبهم قالتلي بصوت عالي شويه وبلهفه والم الشهوه انا واخده حبايه منع الحمل واول اول ماس سمعت كده دخلت زبي بسرعه جدا لدرجه انها صرخت بصوت عالي انا مفرقتش معيا بقس سميه او نيله وكملت لحد ما جبتهم جوا كسها بدات اهدي وهي كمان كانت وصلت لنشوتها وبدات اهدي بعد ما كنت بتهج شويه وخرجت من كسها وهي لسه نايمه وعماله تتاوه وبدات تحط ايدها عند كسها وتلعب ودخل المني وبعد كده اخدت المني علي صبعها ولحسته قومت ورحوت للحمام اخد دش ووانا في وسط الدش لقيت الباب بيتفتح كانت هي وكانت عريانه علي الاخر وبدات احضنها تحت الميه وكانت مزفلطه كده وكان الموضوع فيه متعه كبيره وحسست علي طيزها وبززها وبوسنا بعض وخلاصنا الدوض وبعد كده طلعط دخلت اوضتي ونمت صحيت تاني يوم علي صوت المنبه الساعه 8 الصبح بدات البس البدله بتاعتي وجهزت عشان اروح الشغل طلعط بره الاوضه لقيت خالتي واقفه في المطبخ لابسه قميص نوم لخد الركبه وكان مش مكشوف وواقفه بضهرها جيت حضنتها من ورا ولزقت زبي علي طيزها بصتلي وضحكنا لبعض واخدت منها بوسه سريعه وقولتها انا نازل بقي قالتلي استني لما تفطر قولتلها لا خلاص بقي مش هلحق قالتلي خلي بالك من نفسك ونزل قضيت ساعاتي في الشغل عرفت ناس هناك من صحاب وكده وررجعت البيت اتغديت وبتاع وكنت عاوز انيك خالتي اوي بس كنت مش عارف عشان سميه بعد كده بليل لقيت احلام جايه قولت كملت كده مفيش نيك لما احلام جت قعدت شويه واستاذنت عشان انام ودخلت وفعلا نمت بعد سويعه كده لقيت خالتي بتمص بتاعي وكانت عريانه خالص اتفجات وصحيت من النوم قولتلها ايه الحلاوه ديه وكملت مص بعد كده اتفجا لما لقيت احلام جنبي علس السرير وبتقولي مهي خالتك مش لوحدها الي هتتمتع بيك وضحكتلي وراحت بايساني واعتدلت في جلستي وبدات ابوس في احلام وفي نفس الوقت خالتي بتمصلي زبي بعد كده بدت امص في بزاز احلام وهي بدات تتاوه واقفش جامد فيها وفضلنا علي كده لحد ما احلام راحت جنب خالتي علي السرير وبدات تمص زبي وشويه خالتي تاخد زبي من احلام تمصوا وبعد كده بدات خالتي تمص زبي وجت احلام تلحس زبي من الجنب وانا كنت مستمتع جدا جدا وكنت خلاص مش قادر عاوز انيك روحت قايم ومنيم خالتي ودخلت زبي في كسها واحلام بتتفرج عليـنا وتلعب في كسها روحت جايبها وقولتها تمص حلمات خالتي وفعلا بدات تمص فيه بنهم جامد وانا شغال نيك الي بدات تصرخ فجيت احط ايدي علي بقوها قالتلي بسرعه سميه مش هنا فرحت جدا من ده وبدات اسرع وادخل زبي واخرجوا اسرع عشان وهي بدات تتاوه جامد اوي وده كان بيثرني جدا واحلام راحت حطيط ايدها علي كس خالتي وبدات تلعب فيه جامد خالتي كانت خلاص وصلت للنشوه واحلام كانت تعبت علي الاخر فقالتلي تعالي ريحني بقي خالتي قامت وراحات احلام لقيتها عملت وضعيه الكلبه وقالتلي انا بحبوا في الطيز مكنتش جربت النيك في الكيز قبل كده بس لقبت خرم طيزها واسع اوي روحت مدخل زبي فيه واول ما دخلتوا راحت مصرخه جامد لدرجه اني حسيت ان العماره كله عرفت انها بتتناك بدات اطلع وادخل براحه وكل شويه اسرع لحد ما بقيت اسرع جامد اوي وخالتي بتمص في شفايفي و احلام شغاله اااااااه اووووف كمااان كمااان نييييييكني كمان مش قاااااااادره اااااااااه وانا شغال نيك بعد كده روحت مطلع زبي من طيزها وعدلتها ودخلتوا في كسها ودات تشتغل ااااااااه مش قااااااادره بقي كمااااااااااان ااااااااااه وخالتي تقريبا كانت هاج من المنظر فلقيتها بتلعب في كسها جامد اوي واول ما بصتلها لقيتها بتقولي نيك الشرموطه ديه خليها تسكت بقي لحد ما احلام وصلت لنشوتها وانا كنت جبتهم في كسها ورحوت علي خالتي وقولتلها تعالي احطوا في طيزك قالتلي لا وان هي مجربتش نيك الطيز قبل كده خليتها تمص في زبي شويه واحلام كانت خلاص مش قادره تتحرك اصلا فضلت نايمه علي السرير زي ما هي وخليت خالتي تاخد وضعيه الكلبه بعد ما حاولت اقنعها ان نيك الطيز ده حلو وممتع وبدات ادخلوا براحه وكمان خرم طيزها كان ضيق وبدات انيكها من طيزها وبدات تصرخ وفضلت انيك فيها لمده طويله بعد ما خلصت دخلنا احنا التلاته نستحمي وبعد كده خرجت احلام علي شقتها ومفيش شويه وسميه كانت جت من ولما شافتني قاعد في الصاله قالتلي انت ايه الي صاحك مش كنت نايم قولتلها مجليش نم شويه كده وهقوم قاالتلي ماشي ودخل اوضتها تفير وضفلت في الاوضه بعد كده دخلت انام عشان الشغل وخالتلي جت معايا الاوضه ننام في حضن بعض بس طبعا منمناش عرتول فضلنا نداعب بعض شويه وبعد كده عيـني راحت في النوم صحيت تاني يوم عادي روحت الشغل ورجعت اتغديت بعد ما خلصت اكل ورحت اغسل ايد جاتلي خالتي في الحمام وقالتلي اليله هنبقي في شقه احلام هي مطلقه ومعندهاش ولاد قول قدامي وقدام سميه انك رايح لجماعه اصحبك واطلعلها في الدور الي فوقيـنا وشويه وانا هبقي اقول لسميه اني راحه مشوار وهبقي اجليكوا قولتلها ماشي وفعلا حصل وطلعط لاحلام ونيكت الاتنيـن وبقيـنا نعم لكده كل يوم تقريبا وااوقات مكنتش احلام بتيجي فكنت ببقي انا وخالتي بس لحد لكن بعد اسبوع حصل حاجه كده وانا راجع منش الشغل وقاعد في الصالون عادي لقيت سميه جاتلي وقالتلي -انت بتفهم في الموبيلات -اه -طب بص الموبايل بتاعي فيه مشكله شوفهالي كده مسكت الموبايل ودخلت علي الاعدادات ولكن فجاه ظهر رساله ماسنجر ومكتوب فيها كسك وكان في كلام لسه بس انا مشفتوش هي الرساله مش بتقبي ظاهر كلها غير لما تدوس علي الداسره وتشوفها انا اتصدمت من الرساله وعرفت ان سميه بتتشرمط علي الفيس بوك خي لما سمعت صوت الرساله خدت مني الموبايل وبصت في الشاشه وضحكت وكتبتشويه وراحت ديهوني وقالتلي معليش كنت لازم ارد روحت قولتلها سيبهولي شويه المشكله الي انت عاوزها محتاجه وقت قالتلي اوك بس لعد اذنك متدخلش علي الواتس اب او الماسنجر قولتها متقلقيش وخدت الموبايل وبدات اقلب في الرسايل لقيتها بتكلم شباب وبتعتلهم صورها وهي عريانه وبقمصان نوم وبتتكلم كلام كلوا شرمطه مع الشباب دول مبقتش عارف اعمل ايه اواجه ولا اسيبها الصراحه لما شوفت جسمها العريان في الصور عجبتني هي كانت شابه لسه مفاتنها مش كبيره اوي زي امها واحلام قولت خلاص طالما هي شرموطه وتعبانه بالشكل ده احاول مره اظبطها وهي بتعمل العاده السريه وانيكها وممكن اضمها لخالتي واحلام عملتلها المشكله وناديت عليها وقلتلها خلاص شكرتني ومشيت واتدغديـنا والحياه مشيت عااادي بعدها بكام يوم وانا مع خالتي في السرير قولتلها ما تيجي نضم سميه معانا اتفجات وقالتلي انت بتقول ايه وقالتلي ملكش دعوه ببنتي وهي ملهاش في الكلام ده عرفتها موضع الشات والنت وقلتلها بنتك تعبانه وعاوزه تستريح وانا مش هفتحها لو خايفه علي الموضوع ده رفضت في الاول بعد كده حاولت اقنعها لحد ما اكدتلها اني مش هفتحها واقتنعت وسالتني هتقنعها ازاي قولتلها البركه فيكي بقي قولتلها هي مش بتبقي سهرانه لوحدها في اوضتها طول اليل خلاص تبقي بتكلم شاب من دول ومش بعيد تكون بتعمل العاده السريه دلوقتي يبقي انتي بقي تروحي تقفشيها وهي بتعمله وتقنيعها ان انل ممكن اريحها وكده وفعلا قامت خالتي من جنبي وطلعط متجه علي غرفه سميه ووقفت علي الباب تتصنت سمعت صوت تاهوات خفيفه فدخلت عليها فجأه لقيتها نايمه علي السرير فتحها رجليها علي الاخر وبتلعب في كسها جامد وعماله تتاوه اول ما سميه شافت امها قفلت رجليها بسرعه وراحت قايمه واعتدلت في جلسته وهي بتبصلها بخوف راحت خالتي ليها وقالتلها حبيبتي متخافيش انتي مش بتعمل حاجه غلط كل البنات الي محروميـن بيعملوا كده وضمتها الي صدرها فردت سميه يعني انتي مش زعلانه مني يا ماما قالتلها لا طبعا مش زعلانه ومسكتها من ايدها وقالتلها تعالي معايا قالتلها استني البس هدومي قالتلها لا خليكي كده واخدتها علي اوضتي اتفجات سميه بالموضوع هي واقفه عريانه وانا واقف عريان بردو وامها مكنتش لابس غير روب وقلعته يعني كلوا كان عريان وهي في عز اندهشها خالتي قالتلها اسامه ابن خالتك وابن اختي يعني مش غريب عليـنا وهو كان بيـنام معايا وكاان مش بيخليـني تعبانه او محرومه من السكس وانا عارفه عن الشباب الي انتي بتكلميهم وعارفه يا حبيبتي انك تعبانه فا اوسامه هيريحك خالص زي ما ريح امك سميه كانت واقفه مندهشه تماما لحد منها وبدات ابوسها وبعد كده هي بدات تتفاعل معايا ومسكتها من طيزه وعمال ابوس فيها وهي خلاص كانت علي اخرها من الكام بوسه دول وامها قعدت علي طرف السرير وفتحت رجلها جامد وصفرتلي روحت سيبت سميه ورحتلها ونزلت بيـن رجلها وبدات الحس كسها سميه طبعا كان عندها خبره كبيره من الافلام الي بتشوفها والمحدثان الي كانت بتعملها لقيته نامت نحتي علي الارض وبدات تمص زبي وانا مستمر في لحس كس خالتي وحطيت ايدي علي كس سميه وبدات العب فيه جامد وبعد شويه علي الوضع ده سمعنا الجرس بيضر سميه اتوترت وقالت لخالتي ديه اكيد طنط احلام خالتلي قالتلها احلام عارفه واسامه كان بيرحيها بردو خليها تيجي راحت سميه وهي عريانه تفتح الباب وشويه لقيـنها راجعه هي واحلام واحلام كانت فرحانه شويه لما عرفت ان سميه انضمت ليـنا وراحت قالعه هدومها وطلعط تقف فوق السرير ووطت راس خالتي شويه ووقفت هي فوقيها وخلت خالتي تلحسلها وانا كنت بلحس لخالتي وسميه بتمص زبي فضيلنا في الوضع ده فتره وكان ممتع جدا لحد ما انا سبت كس خالتي ونيمتها وروحت مدخله في كسها جامد واحلام بترضع من بزاز خالتي وانا وسميه بنبوس بعض وروحت مدخل صباعي في كس سميه وانا بنيك في خالتي احلام كانت هاجت علي الاخر قالتلي كفايه علي خالتك بقي كده وهاتني مكانها روحت مدخله في كسها وبدات تتاوه كالعاده كماااااااااااان ااااااااه اااااااه كلواااااااااااااا يلاااااااااااااااا مش قادره اووووف بعد كده فضلت انيك فيها لحد ما وصلت لنشوتها وبعد كده سميه قالتلي انا خلاص مش قادره عاوز ادخلوا خالتي رفضت وقالت مش هتتفتحي يا سميه قولت لخالتي انا هتجوزها خليـني افتحها دلوقتي خالتي سالتني بتكلم بجد قولتلها ايوه طبعا سمحتلي خالتي بده راحت سميه نامت بسرعه وفتحت رجليها وانا دخلت جامد اوي بزبي في كسها وكانت بتصرخ جامد جدا وامها بتلعب في كس سميه وهي بتتناك مني واحلام كانت بتلعب في كس خالتي وانا نازل انيك في سميه بعد ما حسيت اني هجبهم روحت مطلع زبي من كسها وجبتهم علي بطنها وفضلنا نقضي اليله ديه كلها مع بعض وفضلنا كده كل يوم انيك في سميه وخالتي طول اليوم وبليل بتكون احلام معانا بعد وعمري ما جبت المني في كس سميه غير بعد شهريـن لما كلمت امي وقلتلها اني قررت اتجوز سميه بنت خالتي واني اقترحت الموضوع علي خالتي وسميه وهم موافقيـن امي فرحت وجت القاهره قعدت معانا كام يوم وكانوا ارخم 3 ايام في حياتي عشان مكنتش عارف انيك فيهم لا خالتي ولا سميه ولما سالتني امي علي موضوع الشقه خالتلي قالتلها هما هيقعدوا معايا هنا انا مش متعوده ابقي بعيد عن سميه بنتي وهي اصلا لسه بتدرس امي قالتلها خلاص علي خير وجيبنا الشبكه والحاجه وبعد كده عملنا فرح وليله الدخله كانت تعتبر اني متجوز تلاته مش واحده ونيكتهم كلهم هم التلاته خالتي وسميه واحلام وفضليـنا انيك فيهم هم التلاته واحنا التلاته مستمتعيـن جدا 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



قصص طيز اخواته البنات في رحلهقصص محارم طيز بنت اختي في الصيفقصة ولد عندما اتناك اول مرهقصص زوجتي وطيزيقصص جنس انا و صديقي وكيفه نكنا امى بالصدفهناكني وانا بعمر١٣قصص سحاق بظرها وهي ترتعش اااهههقصص سكس متتاك محتاج زبساره قصص سكس عربيقصه عمتي تمارس لي العادهمراتي وافقت تتناك قدامي اخيراقصص لما مسكت بزب اول مرهقصص امهات طيز جديدقصص محارم احمد وسهامقصص سكس لذة اح اح احقصة نيك سورية غنيةقصص محارم مزقت احشائهاحطيت يدي على زبو من غير قصدالنيك فى السطح واهات قصصقصتي في النيك أول مرا أذوب أححقصص نيك سكس عربي نيك بنت عمي انسامسكس مع امي عندمايكون ابي غيرموجودقصة حس بلذة النيكامسكت قضيب ابنها وداعبتهقصص سكس نيك خالات متزوجاتاختي تحرشت بي فنكت طيزه قصصقصص جنس انا و صديقي وكيفه نكنا امى بالصدفهقصص سكس زوجي عاقرقصص سكس محارم مع مجنون وقت النومقصص نيك طيز مكتملةقصاص سكس ليل انهار مدم ليلالسكس نيك حضني في الشتاء وطعني بي زبو سمه ناكني ومتعني قشهقصص سكس انا كنت تشتغل عند رجال اعمال سلسلهقصة سكس محارم عفاف مرت عميقصص نيك واي نيكني شديدالنيك وركوب العجل قصص واهاتقصص نيك محارم مصري نيك اه نيك قحبتكقصص اختي تمنحني انيك كسهاقصص سكس انا وزوجتي في المطبخعبير مسكت زبي ودخلته كسها قصهنامت ع ايروقصص نيك محارم تروق حطيت بارفان فى كسي وطيزىبدأ يتحسس نهداي وبطني اهقصص محارم مزقت احشائهاقصص سكس اخي زبك اكبرمن زب زوجيقصة نيك نعيمهقصص نيك كيف ناكني اخي اناوامي الشهوه غلبتني وتركت اخي ينيك طيزيمشيت وراه وطيزه بتتهز سالبحاجه تريحني من تعب النيكقصص سكس اردافيمسكت زبي من فوق اسروال قصص سكس ارمله من اليمن دخله في استيملصت. لباسي وفتحت ليه كسي وقلت له شو. رايك اه زنبوريقصص منتاكة عربي سحاقشافت الزب وخجلتقصص سكس و نيك اه ذوبنيقصص نيك ولحس كس مرتيسكس امي مع السوايققصص جنسيه محارم ايام زمانقصص سكس ابني يدلك ضهريقصص سكس زوجي نعشق الخيلشوفني اشلون انتاك في كسي وطيزيقصت زوجتي الجميله المحترمه ولكن اصبحت اليومقصة الابن المريض بحاجةو كسهاقصص انيك عمتي لمن حملة منيشايف هالكسقصة نيك امي تفاجئة ان اختي شرموطة هي وزوجهازوجي يخلع الستيانة ويمصنيقصص نيك زوجتي بالحناءحكاية نيك جارتي بقوهقصص سكس محارم امي مشتاقة لزبيقصص نيك حقيفي كيف يدخل الزب في الكس محارمزوج اختي ناكني في غرفة نوميقصص اخي وزبة العملاقابوس وامصقصة سكس شفتها تلعب بكسها قصص اغرتني اختي المتزوجه الكبيرهقصص سكسقصتي انا واخت زوجتي عايشين في نفس البيتسكس انا وصديقي مع زوجته طويلاخي يراقبني وانا اغير ملابسيكسي يحتضن زب والديالميس فتحت كسىقصص السجاير محارمهذه المرة لاسبيل الى التراجع فقد حزمت أمري لا على ان اقولها بل ان تقولها هي لي فأذا كنت ونتيجة لضعف شخصيتي عاجزا من فعل ذلك فهي ونظرا لماتمتع به من قوة الشخصية وحزمها الشديدبحب البس الكلوت وانا في البيتضربتني في زبي فانتصبقصص سكس زوجتي تمارس سحاق مع اميقصص بيقول لبنت مرته هنيك طيزك وطسكس بنت في بيتن خجلن من زأب ضحبتفتح طيزها بايديها وتقول شم طيزي ودخل زبك في طيزيكبستها وهيى تنيك نفسها..قصصقصص ناك كسي ونزل فيهكان يتلصص علي حين اغير ملابسي..قصصاستمنيت على كلوتها