صحيت من النوم وانا اشعر بسعادة غامرة سعادة لا توصف اشعر وكئني حطير من الفرحة فرحة عروساء يومة صبحيتها نعم فرحتي هده الصبحية احلا واجمل من الصبحية الي عشتها اول يوم جوازنا وانا لس جلسة علي السرير نضرت الي جيهة اليميـن انضر الي زوجي حبيبي و ابتسامة خفيفة مرسومة علي شفتي قمة واخدت الفوطة وذهبت الي الحمام وقفت تحت الدش وفتحت المياء فتنهمر المياه علي شعري وتنساب علي خدودي ومن ثم الي رقبتي وقطرات الماء تتساقط علي ثديي البضيـن وكئنهما هضبتيـن بيـنهما وادي تتجمع فيه تلك القطرات من المياه ليشكل جدولآ لتتخد الودي مجرا لها الي الاسفل بتجاه البطن الي ما ابعد من ذالك واحسست بي برودة الماء من ما تسببا لي بقشعريرة احسستها تسري في كامل انحاء جسمي وبدئت افتكر ما حصل في اليلة السابقة وحيـن تذكرات ذلك القضيب المنتصب الدي كان يقذف لبنهو علي صوري بدات تسري حرارة في جسدي حتاء برودة الماء لم تصتطيع خفضها وضعة كلتا يدي علي بزازي لي اجد حلمتيهما في قمة الانتصاب وازدادة شدة هيجاني ورفعة وجهي الي الاعل بتجاه السقف و اغمضت عيـني والابتسامة كبيرة مرسومة علي شفتي والمياه تتسقط علي وجهي وانا بتذكر ذالك الزب الدي انتصب علي صور جسمي شعور جديد علي ولذيذ وشعرت بسعده حيـن احسست انا جسدي مثير ومغري لم افكر في هده الاشيا من قبل هده الافكار خلت هيجاني يتضعف لم اعد اتذكر كم من الوقت وانا في هده الحالة ولم يخرجني منها الا صوت زوجي وهو بيقول لي حضري الفطار الي حيـن يخد دش علشان بده يذهب الي عمله خلص حمامه علي السريع وفطرنا مع بعضيـنا ثم ذهب الي العمل وراحت انا الي شغل المطبخ خلصة ترتيب البيت والتنضيف ورحة الي اوضة النوم استريح علي السرير نيمة علي ضهري ووضعة يدي علي راسي واغمضة عيـني بحول انام ولاكن مع وجود طيف عامل المحل وقضيبه المنتصب يحوم في مخيلتي جعلني اقف واتجه نحو دولاب الملابس وافتح ضلفة الخزانة واخرج الس دي واتجه بها الي حجرة زوجي الخاصة افتح الكمبيوتر واوشغل الس دي وافضل اشاهد دلك المشاهد المثيرة وانا احس بمتعة لم احس بيها من قبل لي اول مرة في حتاتي اعرف ان مجرد التفكير في هده الاشياء هديا اجمل انواع الجنس لا تقل لذتها ومتعتها عن متعة النيك بل اقواء والذي خلاني اقتنع بذلك حيـن تخيلت ليلة المضيا عيـن ادخل زوجي زبه في كسي وانا تخيلة انه قضيب العامل من اقتحم باب كسي دفسه بقوة وتغلغل الي ان صار يداعب جدران رحمي ليرجع الي الخلف ويعود زي المجنون ليتخبط في حيطان كسي في كل الاتجهاة هدا التفكير جعلني اهيج علي زوجي لدرجة اني نطرته من فوقي حيـنما جاتني شهوتي مصحوبة بي رعتدشه قوية ولم اعد قدره علي تحمله فوقي وحيـن ما نطرط زوجي من فوقي احسست بي بولي يخرج مني ولم استطيع كتمه اوا مساكه فخرج متناثر رغم عني ولاحضة زوجي قوة الهيجان الي انا فيه والدي لم يعرفه عندي من قبل فبتسم لي قبل ان تغلبني عيـني واستسلم لنوم عميق هدا التفكير وانا اشاهد الس دي وانضر الي زب العامل المنتصب وهوا يقدف حممه علي صوري ويدي تعطصر ثدي ويدي التانية تمتد الي شفرات كسي الهائج وتشعر بي الحراره التي تنبعث منه قبل ان تلمسه وبمجرد ان لمسته يدي وجدته يسبح في ما شهوته التي تجمعة علي الكرسي انتبهة لي نفسي وان زوجي سوفا يعود قريبنآ ويجب عليا تحضير الاكل اخدث الس دي وخبيتها مكانها وذهبت الي الحمام وعملت حمام علي السريع ورحت الي المطبخ عاد زوجي من العمل وانا كنت محضره الاكل وبدانا نتناول الاكل وبدرني بي الحديث هل الملابس الي غيرنها اجت علي مقاسك جوبته لا لم اقيسها وسئلني لماذا قلت له انها الوانها مختلفا علي طلبنها فبتسم والفرحا كانت بيـنا علي وجهه لحضة ذلك عليه بسهولة فتبسمت انا ايضن وقال لي ولا يهمك بعد منا نكمل اكل ونشرب الشاي تكوني جهزتي نفسك علي شان نذهب الي المحل قلت له متروح انتا لوحدك فقال لي لا يجب ان تذهبي معي حتا تختاري الالوان والمقسات بتعتك حتا لا نطر الي الذهاب مره تانيه وانا هنا احسست بخفقان في قلبي وكئنه بيرقص فرحآ احضرت له الشاي وذهبت لئ اجهز نفسي واغير ملابسي بتاعة الخروج وانا متجها الي الغرفا لقيت زوجي بيقلي اعملي حيسابك انك حتجربي الملابس في المحل تسمرة قدماي ونزال علي الخبر كا الصاعقة والتفتت الي الخلف والدهشا علي وشي انت بتقول ايه ميـنفعشي اجابني يوجد في المحل عرفا خاصة لي قياس الملابس وبعديـن ما انا معكي متخفيش وانا بكون في صالة المحل جنبك وانتي تقيسي برحتك علا شان منعودشي تاني للمحل خرجة انا وزوجي من البيت واتجهنا الي المحل وحيـن وصولنا الي المحل كان العامل واقف بجانب الباب وحيـن لمحنا متجهيـن نحية المحال دخل الي محله وعندما دخلنا كان واقف ويبتسم لنا واتجه نحونا مد يده وصافح زوجي ومد يده لمصافحتي في البدية لم اصافحه ولكن حيـن من نضرة الي زوجي لقيته بيـنضر الي الجيها التي فيها الشاشة بتعة مرقبة المحل ومش وخد بلو مني مدتو يدي وصافحته لقيتو مسك يدي وضغط عليها ومسكها لي لاحطات وكئنه مش عوز يسيبها احسست بي احمرار في وجهي فحولت ان اخفي ارتباكي فوجهة بصري الي الارض وانا ببص علي الارض لفتا انتبهي الي انتفاخ قضيبه الذي تحت بنطلونه بدات اسحب يدي من قبضته لقيتو بعوج اصبعه الوسطاني في راحت يدي وكئنه {بيبعبص }في راحة يدي فسحبت يدي بقوة واحسست بخفقان في قلبي ورعشا تسري في جسمي وكئنها الكهرباء بتصعقني التفتا زوجي الي العامل واخبره بي تغيير الملابس فقال العامل لا مشكلا واتجهنا الي مكان الملابس لكي اختار المناسب لي واتجها زوجي الي الجيها التانيه وعامل نفسو بيبص علي حجات تانيه وبدا العامل يعرض عليا عدة مودلات بيقول عليها انها موضة السنه دي وكثير من الستات بتشتري منها وانها جميلا وبتتماشا معا جسمي وبداء بيمدح في جسمي وبيقلي انو من شاف الصور وهوا معجب بي وهوا كان فاكر اني انا الي بعتلو الصور من وراء زوجي مثل ما انا كنت فكرا ان الس دي مشفهاشي زوجي لما حطهالي في كيسة الملابس بدات احس شعور جميل وهوا بيوصف جسمي وانا كنت عملا نفسي متنشاه ومش وخدا بالي من كلامو لفت انتباهي الي موديل في الرف التحتاني وطيت لكي اسحبه من الرف وهوا كان واقف خلفي فنكشف له طيزي وقمة وقفا لقيتو بيبصلي وايدو مسكا زبه من فوق البنطلون وعمال بعض في شفيفو لما شفت المنضر ده انا كمان بقيت احس بي الهيجان لي انا اول مرا بتحصل معيا الحجات ديا في حياتي السابقة فئعجبني المنضر ده فوطية تاني الي الرف عملا حالي اني عوزا ارجع الحاجة الي اخدتها الي مكانها حتا اسمحله ايبص الي طيزي مره تانيا اخترات كذا نوع من السوتيـنات والكلاوتات من الي هو اختارهم لي فكرة انو هوا من اختار لي ملابسي الداخلية وليس انا وليس زوجي وان البس لي زوجي ملابس الي مخترهم راجل تاني اشعلت الاثارة والهيجان في جسمي كان زوجي يراقب من بعيد ثم اتجه نحونا سالني ان عجبني الملابس قلت له نعم هده المودلات فطلب مني ان ادخل حجرة القياس في البديا كنت مصرة علي الرفض وبعد كده رضخت الي رغبة زوجي بعد ما لاحضة العامل بيتباعد ويدهب ناحيت طاولة الحسبات وزوجي بجنبي وحيـن ما دخلت الحجرة بتعت القياس اتجه زوجي ايضن الي جيهة الطاولة بتعت الحسبات ولما لحض العامل انا زوجي ابتعد عمل حالو برتب البضاعة وبيرسصا علي الرفوف وبيرتبها جلس زوجي عند الطاولة وبدا يسترق النضر الي الشاشة والعامل مكنشي عندا فكرا انا زوجي ملاحض موضوع الشاشة الي معلقيـنها في حتا متدرياعلي شان ميشفهاشي احد من الزبائن بتوع المحل كان يوجد في حجرة تغيير الملابس مرأه كبيرة الجحم طولها حوالي 2متر وعرضها من 60 الي 70 س م تقريبن بحيت الانسان يوقف اممها يبان جسمو كله وكان في حجرا كمرتان مخبيـنهم واحده اسفل المرأه ومتجها الي اعلا بش تبيـن المستخبي والتانيا في زويةالحيطا المقبلة للمراء حتا تلتقط صورة ضهر الزبون وفي نفس الوقت بتصوره من الامام في المرأه بدات بي خلع ملبسي اقتربا العامل من الحجره واتفاج به وهوا بيسحب السيتاره وانا وضعت كلتا يدي علي بزازي علشان اخبيهم وهوبيبصلي وبيبتسم وبيـنولني سوتيان وبقلي ممكن تقيسي ده وبقية ابصلو ومش قدرا امد يدي علي شان اخده منو فيـنكشف له ثدي ولاحظا العامل اني بسترق النضر الي مكان الانتفاخ الي في بنتلونه فزدادة ابتسامة وجهه فرما السوتيان علي الطربيزا الي في جنب الستارا من جوا واغلاق الستاره بدات المشاعر تختلاط عندي مبقيتش علي بعضي شعور بخوف وشعور بي الهيجان شعور بي الرعب وشعور بالذا بداة اشعر بحرارة جسمي تزداد تكاد تشعل الحجرة الضيقا الي انا موجودا فيها بعد قليل عاود العامل وفتح الستارا وانا مرتبكا وكنت عريانا خالص وضعت احد يدي علي ثديي والتانية علي كسي مخبياهم وسمعتو بيقلي ممكن تجربي ده ببص لقيتو مطلع زبه من البنطلون كان كما شفتو في الس دي طول بعرض وفي قمة انتصابه ومعلق عليه كلوت بقيت متجمده مكاني تفكيري اتشل معدش اعرف اعمل ايه والا اتصرف ازاي كل الي بيدور في راسي هوا بيقصد ايه لما قلي جربي ده هوا قصد ان اجرب الكلوت والا زبه ده مش ممكن ايكون قضيب عادي انا اول مرا بشوف قضيب حد تاني من غير قضيب زوجي وبيكون بي الحجم ده دا قضيب زوجي بيجي نصف القضيب ده اخرجني من تفكيري صوته وهوا بيقلي انتي بزازك كبيره بشكل وحلاوه اوي وطعمه اوي ممكن اعصره بزازك امص حلماتك الواقفه دي بزازك تجنن تعبت زوبري ولبنه علي الصور الي بعتيها لي من يوميها وانا عرفت انك عاوزا تتركبي وانا بنام وحرك جسمي فوقك هيا هاتي صدرك في بقي وبحط وايدي على ضهرك وايدي التانية على كسك لقيتو بيمد يده لي يلمس صدري فتركت ثدي و مسكت يده لي ابعدها فمد يده الثانيه ليمسك بزازي فشلت يدي الثانية التي كانت بتداري علي كسي لكي ابعد يده من بزرزي مد يده محاول لمس كسي بقيت ابعد يديه علي صدري وعلي كسي بقية خيفا وبترعش من شدة الخوف كان زوجي بيشاهد كل الي بيحصل عن طريق الشاشة ولما عرف خلاص اني حسوط واندهله اتجه نحونا ليـنقض الموقف وهوا متجه نحونا عمل انه مش وخد باله من الذي بيحصل كان عامل حاله بيتكلم في المحمول بصوت مرتفع انتبه العامل انا زوجي متجه نحونا فا ادخل زبه في بنطلونه بي سرعة وسحب الستارة فاغلقها ولف عند الرفوف عمل نفسو برتب البضاعة في هده الحضات سمعنا صوت زبايـن داخليـن المحل فتجه العامل اليهم ولحضا زوجي انتفاخ بنطلون العامل وانا بقيت البس ملابسي وانا جسمي كلو بيترعش ومش قدرة امسك هدومي بيدي خرجت من الحجرة مسكا الكيسا الي بيها الملابس واتجهة نحو زوجي وببص الي بنطلونه الدي كان الانتفاخ بيـن عليه مسكت زوجي من دراعو واتجهنا نحية الباب وكنت بحاول اني ابعد نظري علي العامل وكان واقف مع الزبائن بيتحدث معهم فسمعت صوته وهوا بيقول مع السلامة نورتو المحل وتفضلو في اي واقت المحل محلكم ولقتني بنظر اليه واول ما جائت عيـني بعيـنه لقيتو بيغمزلي رجعنا الي البيت وطول السكاء وانا بفكر فالي حصل وبتخيلو لدرجة محسستش بي المسافة من المحل الي البيت من كثر تفكيري بدت احس بلذة تعتريـني دخلنا الي البيت واتجهة انا وزوجي الي غرفة النوم دخلنا الي الغرفا وطلب مني ان البس الملابس الي اشتريـنها علي شان بيشفها عليا وبعد ما لبسة الستبان والكلوت قام وحضنني وبدا في تقبيلي من بقي وبيمصلي شفتيا بقوة وعند سحب فمي من فمي فقولت آآآآآآآآآآه ثم صار يشتم رائحة برفاني ونزلت الى مابيـن صدري بيشم وابوس وبعدها التهم حلمت صدري وقبض عليها بشفته ومصها بقوة وكنت احس بحلمتي تنتصب بيـن شفته وتكبر فئمسكت وردة صدري بيديه الاثنتيـن ودفعتهما بزازي الى داخل فمه أأأأيوه انا بتئوه أأأأأأه اووووووف صدري يعشقك يريدك دائماً تمصه حبيبي مص صدري ثم اخرجا حلمت ثدي من فمي ولحسها حلمت صدري وما حولها وادخلها مرة اخرى بفمه ومصمصها بقوة ثم انتقلا الى حلمت صدري الثاني فحركتو جسدي ودفعت بيدي ومدتها من فوق بطني ومسكت زبه وصاحت آآآآآآآآه كسي يـنتظرك على نار آآآآآآآآآه اوووووووف كم زبك حار سوف يحرق كسي وصاحت بقوة آآآآآه زيد ياحبيبي زيد من مصك لصدري مصلي حلمتي آآآآآه آآآآآآآه ااااححححح اااففف فدفعت ساقي الى الجانب لكي يسهل عليه لمس كسي فتحت قدمها اكثر وقالتاااااووووففففف ريحني فقال لي كيف اريحك حبيبتي بس اضغط على كسي وافركه ادعكه الحسه مصه احس بكسي نار مشتعل فزاد من ضغط اصبعه على بظر كسي ومثل المرة السابقة بقيت افكروبتخيل انو الي بيـنكني هوا العامل بتع المحل ومجرد التفكيرفيه لقتني بهيج و بترجف وبترعش وبشهق والعمل بيزيد من مص حلمت صدرها واصبعه يلعب ببظري ثم انتقل الى صدري الثاني وصار عضض في حلمتي بي اسنانه فزداد هيجاني اكثر وزاد ضغط اصبعه على بظري المبلل ثم ادخل اصبعه في داخل فتحت كسي فشهقت ومددة كلتا يدي ومسكت راسه وسحبته من علي صدري بتجاه شفتي وبقيت امص بقوة وشبق وامسكت يده ودفعتها ليدخل اصبعي اكثر في داخل كسها فدفع اصبعه كله بكسي وضغطت بقدمي على يدي بقوة لكي يبقى اصبعي في داخل كسها وكانت يدي تبحث عن زبه لتدعبه وكنت بي اتفنن في مص شفته وسلمت نفسي اليه وبداء بضغط شفته على شفتي يقوى كأنه عاوزاقطعهم ولزالت يدي تداعب زيه الدي في قمة انتصابه وبدات اسحبه في اتجاه كسي وبمجرد وصوله وملامسته شفرات كسي بدات افرك فيه علي كسي من الاعلا الي الاسفل وبضغط بيدها على زبي واوجه الى كسي وبئتنهد وبرتجف فصاحت فيه ارحمني ادخل زبك بكسي اريدك ان تقطعه وتشبعه نيك حبيبي آآآآآآآآه ارحمني فرفع جسده عني قليلاً فرفعت قدميا الى الاعلى وفتحت كس بيدي وكان بظري بارز الى الامام ومبلل ورأسه احمر كالدم ففركه برأس زبه فأدخل رأس زبي فدفعت بكسي على زبي الى دخل لقيته بيدخل بسهوله وبدون الم من كثرة مياه كسي المتدفقة فئدخله الى اكثر من منتصفه فصاحت بيه ادخله كله ماذا تنتظر فقل لي باخاف عليك ان تتوجعي فقالت دعك مني وادخل كل زبك بكسي ومزقه ان شئت ودفع زبه الى داخل كسي ببطئ الى ان دخل الى آخره وسحبه الى المنتصف وادخله هكذا عدة مرات الى ان بدئ عزف زبه بكسي اجمل سلفونية وبدا بالتسراع في الدخول والخروج وانا اتموج واتراقص تحته وبدا يتفنن في نيكي ويازيد من سرعة دخول زبي وخروجه من كسي وبدات اشعر بقوة هيجان زوجي ولاحضة انه علي غير عدته وكان بحس انو بيدفع زبه الي داخل كسي يحاول ان يلمس ابواب رحمي دون جدوا وكان لي قصر طول قضيبه فتخيلة زب العامل كان اطول منه واعرض منه لقتني بقول لي زوجي ومعرفشي خرج الكلام مني ازاي حبيبي نكني جامد نكني بقوة نكني نكني حبيبي عوزاك توسع لي كسي علاشان اشيل حاجه اكبر لقيتو لما سمع الكلمة دي بقا بيلهت اححححح اممممممم وبيقذف لبنو داخل كسي فدفعت قدمي الى الجانب ورفعتهما وسحبته ووضعت يدي علي وسط ظهري بقوة واشبكت بقدمي حول خصره وانا بصيح بصوت عالي ايييييييي كسي كسي نار نار آآآآآآآآآآآآه اااااححححح و برتعش وبدات اقذف لبني بقوة جاتني شهوتي ثلاث مرات متتالية واختلطا مع لبن زوجي و ماء شهوتي حتا شعرت بكسي بيسبح وبيغرق فستسلمة الي النوم عميق انتضرو الجزاء الثالث من القصة ان نالت اعجابكم  


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



تفريش كس اختي قصص سكسقصص سكس ثلاثيقصص سكس جدي عربني في القريهقصتي انيك امي انا وصاحبيقصص سكس اول انتصاب وقذف لي في حياتيانظر ثقب الطيز سكسامي جعلتني خول امام الناسجارتي تتحدث معي عن الجنسسكس فلا لا فما 33قصص.نيك.محارم.كيف.أجعل.أختي.تمارس.الجنس.معي/2019/03/24/%D9%82%D8%B5%D8%B5-%D8%B3%D9%83%D8%B3-%D9%85%D8%AD%D8%A7%D8%B1%D9%85-%D8%A7%D8%AE%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D9%82%D8%A7%D8%A8%D9%84-%D8%B2%D8%A8-%D8%A7%D8%AE%D9%8A-xxarxx-3/قصص محارم بالراحهفيني انيك اختك سكس فيديو قصص محاريم زوجات صاحبيقصص سكس نيك بنت زوجتي المطلقه في غرفتيقصه نيك كس اخت زوجتي الحلوهالطبون قصصقصص اخي وزبة العملاققصص سكس متع كسيقصص نيك ومساج طيززوجه خالينيك محارم لاتنامي اميقصص سكس ثحارم اه لا اه اه كبيراهقصتي اني غنيه ومحرومه من النيك اناعاوز قصص جنس لواط/2019/03/08/%D9%82%D8%B5%D8%B5-%D8%B3%D9%83%D8%B3-%D8%B4%D8%B1%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%B7-%D8%A7%D8%AE%D8%AA-%D8%B5%D8%AF%D9%8A%D9%82%D9%8A-%D8%AA%D8%BA%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A-%D8%B9%D8%B4%D8%A7%D9%86-%D8%A7-2/حشر زبه بين اردافهاقصص سكس محارم عائله واهات تجنقصص سكس في بيت المدير العامقصص سكس اختي سحرالشهوه غلبتني وتركت اخي ينيك طيزيسكس ينظر الى كسها وهى جالسه على الكرسي بدون ما تدري من البدايةزوجتي تمزح بأن عنده غشيققصص محاريم زوجات صاحبيقصه انيك عمتي اقذف فيهقصص كيف زوجي ينيك كسي المنتوف بلحلوي وانا اعشق النيك من الطيزجارتي تتحدث معي عن الجنسقالت لي زبك برد الروحزوجي.في.الغرفة.واخوة.ينيكني.وصوت.عالي.قصة.سكس.مع زوجت بلال صديقي قصه نيك جميلهقصص سكس مع ابويمنتدئ قصص سكس مكتوبة مهيجةقصتي تردت أكثر من مرة أن اسمح له ينيكني محارم قصص بنات يتمتعن بنيك الطيزقالت لي زبك برد الروحمحارم لا لا لا واااااييي طلعو طلعوأكبر زب بكسي. قصتي محارمقصة سكس عن رحلة للبحر أنا وعديلي وتبادل الزوجاتطيز مراتي وزب حبيبهاتفريش كس اختي قصص سكسقصص سكس سطورقصة نيك طيز الخالهملصت. لباسي وفتحت ليه كسي وقلت له شو. رايك اريد ان ينيكني جدي وابي قصه محارم رويات مكتوبه غير مشفرهدفعت عيري فيها وهيى واقفه..قصصقصص سكس بدئ ينيك طيزي امام زوجيسكس ممحونه خليجي تقول ابي زبكقصص سكس كس انا ولملاك الحلوةwwwاختی.وزبریتعبت من كثرة النيك وكسي اصبح كبييييرقصص ناكني وانا متنومهقصص صحيت من نومي وزوجي ينيك بخرمي احلى متعهنيك عمري ماشفتو عربي منذ اسبوع سكسقصص محارم فسققالت لي زبك برد الروحقصص سكس مع ابويارشيف قصص نيك خلودقصص سكس جدي عربني في القريهلولا كس كبير شو كان صاروانا اشوف زبه يتدلى وانا نفسي المس ذلك الزبافتحي كسك افرشقصص جنسيه شفت ماماالشرموطه مع رجل كبيرحشر زبه بين اردافهاwwwاختی.مدورقصص نيكزوجة خاليقصه جنسيه شفت ماماالشرموطه مع عشيقهقصة نيكه بت في كسها من حبيباقصص سكس نيك اختي مع راعي الابل في صحراء عربيقصص س مع ابنتي اه اه اه دخله باباحاجه تريحني من تعب النيكأية سكس أذأ قلتهأ تنيكهقصة نيكه بت في كسها من حبيباقصص نيك انا واختي بعد ما طلعنا بالسيارهقصة محل مساج زوجتي سكسقصص نيك محارم بنات الاخ وبنات الاخت xxarxxقصص سكس ٱه لا ارجوكمنيك.طفسيحسيت بزبه من ﻭﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﻼﺑﺲ قصص سكس عربيقصص نيك اخت زوجتي تنام في حضني بعد النيكاريد ان اشم والحسه فتحة طيزكساره قصص سكس عربيوقف وراي وحسيت بزبو فرق جعباتيكيف ارقد علي.حبيبي وانا عاربه